Thursday, September 20, 2018 أخر تحديث:
   
 
اطبع أرسل لصديقي
استخدم هذا النموذج لارسال هذا المقال لصديقك
Friend Email
Enter your message
حجم الخط
الاخبار الرئيسية > المركز الاعلامى >
 
 
 
   
    شاركنا على تويتر  
 
 
 
 
  ممدوح حمزة : لا يستحق أن يتحمل مسئولية الفساد الماضى وزير

أكد الدكتور ممدوح حمزة في حوار خاص لبوابة الفجر أن حادث القطار هو حصيلة إهمال 41 عام من الفساد وسوء إدارة وتنظيم وعدم وضع الأولويات السليمة وأضاف أنه يجب محاسبة حسنى مبارك وشنقه 51 مرة لأنه سبب الفساد المتواجد.
وأضاف أنه لا يستحق وزير نقل جديد أن يتحمل مسئولية 8 وزراء قبله مسئولين عن إهمال وفساد وبسؤاله عن إذا مصطفي قناوي هو عليه جزء كبير من المسئولية لأنه رئيس هيئة السكك الحديدية أكد علي أنه لم يتعامل مع أشخاص وإنما السكة الحديد مرفق هام يخدم حال 2 مليون راكب يوميا فيجب أن تكون هيئة تحظي بارتقاء الخدمات والأمناء وهذا لا يوجد في إي جهة حكومية أخري والسكة الحديد فقده الطريق في الأولويات السليمة وقد فقدوا الملايين في تجميل محطة القاهرة والإسكندرية وجراج متعدد الطوابق ولكن كان يجب صرف المبالغ في أشياء أهم لخدمات المواطنين وأضاف هذا مسئولية الحكومة والوزراء منذ 41 عام السكة الحديد يجب أن تدر مبالغ صحيحة في نقل البضائع والخدمات لكي يتم الحد من حوادث الطرق

وبسؤاله عن من هو المسئول الرئيسي الذي راح ضحيته 51 طفل أكد علي أن المسئول الرئيسي هو الذي سلم ملف تطوير المزلقانات منذ عام 2006 ولم ينفذه وطالب هيئة سكك الحديد بأن تظهر كل الملفات التي يتم فيها إعادة تطوير المزلقانات وأضاف أنه سوف يعمل علي حل مشاكل المزلقانات بطلاب رابعة كلية الهندسة في هذا التخصص وعمال ورش السبتيه

وأكد علي أنه طالب مقابلة الرئيس مرسي لكي يطالعه علي تقارير الحادث ويجب محاسبة المسئول في أسيوط عن المزلقان وهو المهندس رئيس قسم الإشارات حمدي ومدير المنطقة الوسطى المهندس محمود السيد الذين يعلمون جيدا أنه لا يوجد أجهزة الإنذار التي يعمل بها إي مواطن بقدوم القطارات

وطالب من يحيي كشك محافظ أسيوط أن يحدد المواقع في المحافظة التي يتم بها القصور المتواجدة في المحافظة وحلها وطالب أيضا من مرسي رئيس الجمهورية أن يجتمع مع كل وزارة على حدي علي الأقل نصف يوم لرصد المشاكل وتحديد الأولويات وعليه إن يعين نائب رئيس جمهورية للمرافق والخدمات

وتسال هل سمعنا عن حوادث سكك حديد أيام جمال عبد الناصر وقال لا لم نسمع لان أيام عبد الناصر يوجد ثواب وعقاب وضوابط وروابط

وفي نهاية حديثه دعي الله عز وجل أن يكون في عون أهالي الأطفال المتوفيين والمصابين ويصبرهم ويقويهم وأنتم بتشيلوا وبتتحملوا عن الشعب المصري كله نتيجة للفساد وسوء الإدارة منذ أكثر من 41 عام.

المصدر
http://bit.ly/RNWswc
 
 
 
 
           
  الرئيسية | مشروع التغير | مراحل المواجهة | مشروعات تنموية | قالوا عن حمزة | صوت وصورة | المجلس الوطني المصري | المكتب الهندسي