Thursday, September 20, 2018 أخر تحديث:
   
 
اطبع أرسل لصديقي
استخدم هذا النموذج لارسال هذا المقال لصديقك
Friend Email
Enter your message
حجم الخط
27 يونيه 2006 - 24 يناير 2011 >
 
 
 
   
    شاركنا على تويتر  
 
 
 
 
  أفراح المريس بإلغاء المرسى

أفراح المريس بإلغاء المرسى

4-10-2010 الأهرام

فرحه غامره استقبل بها اهالي قريه المريس بالاقصر قرار رئيس الوزراءبوقف انشاء مشروع المرسي السياحي الذي كان سيتم انشائه علي مساحه 500 فدان من اخصب واجود الاراضي الزراعيه بقريه المريس.
صدر القرار بعد التاكد من عدم صلاحيه الموقع لانشاء المرسي واستجابه للضغوط الشعبيه التي تعرض لها المشروع نظراً للاضرار الكثيره التي كانت ستلحق بالمواطنين من جراء هذا المشروع ،ومن اهمها تشريد اكثر من 10آلاف اسره وتدمير اكثر من 500 فدان من اجود الاراضي الزراعيه .
يذكر ان معاناه الاهالي من قرار انشاء المرسي السياحي بدات عام 2007 عندما صدر قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 264 بنزع ملكيه 500 فدان من اراضي اهالي قريه المريس لانشاء مرسي سياحي عليها تم تصميمه من قبل جامعه عين شمس .
وقد كان للمهندس ممدوح حمزه دور كبير في الدفاع عن اراضي المريس ومراجعه القرار من قبل الدوله فقد اثبت من خلال ابحاثه وتجاربه التي قام بها ان مشروع المرسي به الكثير من العيوب الخطيره العلميه والفنيه اضافه الي الاضرار التي سوف تلحق باهالي القريه و للحركه السياحيه بالاقصر ، وقدم للدوله مشروعا بديلا للمرسي، كما
وكان لحركه كفايه ومركز وطن بلا حدود للتنميه البشريه وحقوق الانسان بالاقصر دور حيوي ايضاً في مناهضه المشروع مؤكدين بان سلبياته اكثر من ايجابياته .
ونظراً لحاله الغضب الشديد من قبل اهالي المريس واستغاثاتهم المتكرره تضامن عدد من الحركات والجمعيات الوطنيه مع مطالب اهالي المريس ، وتشكلت لجنه باسم ” اللجنه الشعبيه للدفاع عن اراضي المريس ” ووقفوا جنباً الي جنب مع مواطني المريس حتي انصفهم قرار رئيس مجلس الوزراء والذي وصفوه بالقرار التاريخي لانقاذه آلاف الاسر من التشرد والضياع لاعتمادهم الرئيسي علي الزراعه .
وقد التقت ” البوابه ” بعدد من اهالي القريه للوقوف علي مدي اهميه القرار بالنسبه لهم ، فقال احمد حسن موظف بمركب سياحي لقد انتظرنا هذا القرار طويلاً ، فالفتره الماضيه عشناها في رعب خوفاً من تنفيذ القرار ،لان تنفيذ القرار معناه حرمان الاهالي من مصدر رزقهم الاساسي وهو الزراعه وفقدانهم لمنازلهم المبينه بجوار زراعاتهم والتي تُعد من اخصب الاراضي الزراعيه وهذا الكلام اثبته الخبراء الجيولوجيون الذين قاموا بتحليل التربه اكثر من مره .
اما سعد درويش عضو اللجنه الشعبيه للدفاع عن اراضي المريس فيقول ” كنا نثق في استجابه الدوله لرغبه واستغاثات الاهالي وعدم تدميرها لهذه المساحه من الاراضي الخصبه ، وقد استقبل الاهالي القرار بفرحه لا توصف فالسعاده ملات جميع البيوت ويجري حالياً الاعداد لاحتفال ضخم بهذه المناسبه السعيده وسوف يُدعي اليها جميع القيادات التي شاركتنا همومنا وكل من ساهم ولو بكلمه لنصره اهالي المريس ” .
ويضيف حساني العبد مزارع ” لقد حان الوقت ان نزرع ارضنا باطمئنان وسلام ، فقد عشنا 3 سنوات من الرعب خوفاً من تهجيرنا من ارضنا ، كما ان لجان المسح كانت تاتي كل فتره وتقوم بعمل جس الاراضي وعمليه مسح مما كان ينتج عنها تدمير للزراعات .
اما علي بسطاوي موظف فيقول ” فرحه اهالي المريس اليوم لا تقدر بثمن فالفرحه في كل بيت وكل شارع وكان الحياه عادت الينا من جديد ، نشكر الحكومه علي تقديرها للموقف والاستجابه لنداء المواطنين الغلابه الذين لا ماوي لهم الا ارضهم .
ويختتم الكلام عبدالعاطي عربي عرابي عضو مجلس محلي قريه المريس واحد اعضاء اللجنه الشعبيه قائلاً : ” مهما كانت قوه الحكومه والمسئولين بالدوله فلن يستطيعوا الوقوف ضد رغبه اهالي قريه باكملها ، فالقريه كانت كلها يداً واحده وكل ما يعنينا الآن هو ان المشروع تم ايقافه فاليوم هو عيد لاهالي القريه فالفرحه واضحه علي وجوه الاهالي بعد 3 اعوام قضوها في قلق وارتباك ومن جهه اخري تقوم اللجنه الشعبيه حالياً بالاعداد لاحتفال اسطوري يتم خلاله دعوه جميع الاعلاميين والقيادات الشعبيه التي ساندتنا ووقفت بجوارنا ، فقد كان لهم دور كبير في توصيل اصواتنا للمسئولين.

 
 
 
 
           
  الرئيسية | مشروع التغير | مراحل المواجهة | مشروعات تنموية | قالوا عن حمزة | صوت وصورة | المجلس الوطني المصري | المكتب الهندسي